موقع روح المعرفة



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قضم الأظافر عند الصغار والكبار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اسماءe
عضو الشهر
عضو الشهر


عدد المشاركات : 55
التقييم : 2
العمل/الترفيه : E teacher
العمر : 28
تاريخ التسجيل : 05/05/2011
انثى
الأوسمة : ارسم الدنيا بريشة وإذا ضلمت بفيشة

مُساهمةموضوع: قضم الأظافر عند الصغار والكبار   السبت مايو 21, 2011 6:27 am



قضم الأظافر


كثيرا ما يقوم بعض الأطفال بحركات لا إرادية، قد تترتب عليها أضرار صحية لا يعلم الوالدان عنها ومن هذه العادات الخاطئة هي قضم الأظافر.
أولا:التعريف بالمشكلة وأعراضها:
قضم الأظافر هو العض على الأظافر وانتزاعها وإتلافها، وتشمل أظافر الأيدي او الأرجل ويتضمن أيضا العض على المنطقة المحيطة بالظفر.قضم الأظافر مشكلة منتشرة بنسب مختلفة بين كافة طبقات الناس.
ثانيا:أشكال قضم الأظافر :
1)قضم أظافر الأيدي. 2)قضم أظافر الأرجل. 3)قضم أظافر الغير.
ثالثا: الإحصائيات:
الشخص في أي مرحلة عمرية يدخل في دائرة هذه العادة:
- ما يقرب من نصف الأطفال بين أعمار 10 - 18 وخاصة مرحلة المراهقة.
- بعض البالغين الصغار من سن 18 -22 عاماً.
- عدد قليل من البالغين الكبار فحوالي 10 في المائة فقط ممن تجاوزوا إل 30 عاما يمارسونها.
رابعا: هل توجد عند الذكور أكرمن البنات ؟
كما يلاحظ إن نسبة الذكور أكبر من نسبة الإناث بعد سن العاشرة.، ويرجع البعض الأمر إلى أن الفتيات يعتنين بأظافرهن أكثر، بدءا من تطويل الأظافر إلى طلائها وغير ذلك، عدا الضغوطات الاجتماعية التي تفرض بأن يكون مظهرهن أنيقا.
خامسا: أنواعه:
يتواجد قضم الأظافر بثلاثة إشكال؛ خفيف، معتدل، وقوى:
1- الخفيف Light : حيث نجد الجزء الأعلى من الظفر او المنطقة البيضاء مشوهة او غير منتظمة ولكنها تبقى واضحة المعالم.
2- المعتدل : Moderate حيث تختفي المنطقة البيضاء بفعل القضم المستمر
3- القوي Severe :حيث يطال الإتلاف الربع الأعلى من الظفر وتبدو واضحة المنطقة تحت الظفر.
 يمكننا أيضا إن نفرق بين القاضم الكلي الذي يقضم كل أظافر يديه والقاضم الجزئي الذي يقضم من ظفر إلى تسعة أظافر.
سادسا: أسباب قضم الأظافر .
1- الأسباب السلوكية :
 قد يقضم الطفل إظفاره خلال انشغاله بمتابعة نشاط معين كأن يكون مشغولا مع برنامج تلفزيوني او خلال ممارسته بعض الألعاب.  أو أثناء انشغاله بالكمبيوتري تعرض الطفل بشكل أو بآخر إلى نوع من الضغط
2- -الأسباب الجسمية:
مثل الإصابة بالديدان وتضخم اللوزتين وسوء الهضم  محاولة التخلص من جزء زائد بارز من الأظافر
3-الأسباب النفسية:
سوء التوافق الانفعالي القلق والتوتر العصبي، فتبدر عنه هذه الممارسة لإفراغ توتره، والتعبير عن قلقه  الشعور بالملل والضجر نتيجة الفراغ  ناتجة عن وسواس قهري  عقاب الطفل لنفسه نتيجة شعوره بالسخط على والديه طموح الأهل الزائد الذي يفوق إمكانيات الطفل فيشعر بالخوف من تحقيق أي شيء فينعكس هذا الخوف في صورة قلق وتوتر  لحرمانه من العطف والحنان والمداعبة من الكبار
الأسباب العقلية:
تكثر أيام الامتحانات إحاطته بتوقعات اكبر من إمكانياته سواءً من المعلمين او الوالدين ككثرة الأعباء المدرسية المطلوبة منه.
الأسباب الاجتماعية
 عندما يتعرض للضغط النفسي نتيجة المشاكل الاجتماعية النفسي بسبب مشاكل اجتماعية كانفصال الوالدين حيث يتسبب بعد احدهما أو كلاهما عن الطفل في مرحلة معينة من حياته في خوفه وإحساسه بعدم الأمان او الاستقرار .
ضعف الرقابة من قِبل الوالدين، والسماح للطفل بهذه الأفعال دون إرشاد أو توجيه أو معاناته من الضعف العقلي.
سابعا:الوقايــــة والعــــــــلاج:
 من الناحية الجسمية:
1) العناية بالأظافر وبالجلد الذي يحيط بها.
2) برد الأظافر يومياً
3) جعل الأصابع غير شهية
4)استخدام المانيكير بصورة منتظمة أو أي وسيلة أخرى لتلميع الأظافر
5)تناول حبة من فيتامين المغنيزيوم كل يوم لأنها تقوي الأظافر.
6) ضع قطع من شريط لاصق على أطراف أصابع لتذكرك بالمشكلة كلما حالت القضم.
 من الناحية السلوكية:
1- الاحتفاظ بسجل:
قد أظهرت الدراسات إن مجرد تسجيل مدى تكرار السلوك المشكل غالباً ما يؤدي إلى إنقاصه ، لان هذا السجل يؤدي إلى زيادة الوعي والى تقييم كيفية استغلال الشخص لوقته وجهده.
2- التظاهر بقضم الأظافر:
عندما يشعر الشخص بالرغبة في قضم أظافره وأنه على وشك وضع أصابع يديه في الفم عليه بالذهاب إلى أقرب مرآة والنظر فيها وهو يبدأ في قضم أظافره، لكن عليه أن يفعل الحركات ببطء شديد حتى يرى الخطوات كاملة.
3 -إعاقة اليدين
د) ضع إمامك قطع جزر جاهزة يمكن إن تقضمها في تلك اللحظات التي تشعر فيها بالرغبة في قضم أظافرك، أو امضغ علكة فهي ستلهيك عن هذه العادة .
4-ارتداء القفازات
- ممارسة الأنشطة : التي تمتص طاقته وتخفف من توتره وقلقه
 من الناحية الوجدانية
• توفير الجو النفسي الهادئ للطفل وإبعاده عن مصادر الإزعاج والتوتر
• بمزيد من العطف و الحنان و المداعبة للصغير وعدم ضربه باستمرار
• تخليص الأطفال من مشاعر العدائية التي تكون موجة إلى الوالدين
• لا بأس من البحث عن وسائل بديلة للتغلب على حالات التوتر أو الملل أو العصبية التي قد تنتابك
 من الناحية العقلية:
1) التدريب على زيادة الوعي :مثل أن يطلب منه أن يقف أمام مرآة ويقوم بتمثيل حركات قضم الأظافر
2)بيان مساوئ تلك العادة ومخاطرها على صحة الطفل وإنها قد تكون سببا لدخول الميكروبات والجراثيم المتعددة إلى جسمه.
3) إيضاح مدى أهمية الأظافر كناحية شكلية وجمالية.
من الناحية التربوية:
1) تعليم الطفل الابتعاد عن الثارات المستمرة
2)مكافأة الطفل ماديا ومعنويا في تعزيز عدم قرض الأظافر فالثواب يفيد أكثر من العقاب
ثامنا: آثارها على النمو:
الصعيد النفسي:
فالراشد يشعر بالخجل عندما لا يستطيع التوقف عن قضم أظافره إمام الآخرين مما يعرضه إلى انتقادات ساخرة فتنشأ لديه صورة سلبية عن الذات نظراً لعدم قدرته على الضبط الذاتي.
الصعيد الجسدي:
 يزيد قضم الأظافر من خطر الإصابة بالتهابات الأظافر والفم،
 العديد من مشاكل الأسنان وإصابات اللثة.
 تشققات في الجلد والأظافر يساعد على حدوث العدوى الميكروبية و الفطرية و حدوث السنط و العدوى بالديدان الدبوسية والعدوى تكون حول مرقد الإظفار وفى الفم.
 ظهور هشاشة في الأظافر وسهولة تكسرها
 هزال الجسم وضعفه نتيجة للسميات الموجودة في الأظافر
 التغير في لون الأظافر وفقدان لمعانها ثم انفصال الظفر تدريجياً وازدياد سماكته وأحياناً التهاب تحت جلدي
 وقد وجد باحثون روس أن عادة قضم الأظافر قد تصيب الأطفال بتسمم الرصاص المتراكم تحت الأظافر أثناء اللعب في الأجواء المغبرة.
الصعيد العقلي:
 كشفت الدراسات الحديثة إن الأطفال الذين يقضمون أظافرهم ربما يؤثرون بذلك على معدل ذكائهم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قضم الأظافر عند الصغار والكبار
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع روح المعرفة :: الدبلوم الخاص :: قسم الصحة النفسية-
انتقل الى: